السبت، 19 يناير 2013

اثرتها نظرة عينية الحزينة  احست انه يحمل طيبة العالم وحزن العالم فى نظرة عينية احست انها تستطيع ان تحمل عنة بعض همومة او كل همومة لو اراد او حتى لو لم يريد كانت على استعداد ان تحمل همومة حتى لو لم  يشعر انها بجوارة عاشت سنوات فى ظلةكانت تعلم ان حبها مستحيل  كطفل لم يكتب لة الميلاد ابدا رضيت ان تعيش بجانبة ترضى بمجرد ابتسامة منة بين الحين والاخر كانت فى صباح كل يوم تشجع نفسها وتقرر سابوح بحبى لة اليوم ولكن بمجرد ان تنظر فى عينة تتوة الكلمات وتهرب ظلت بجوارة تشاهدة فى كل ليلة مع اخرى غيرها  تتمزق من داخلها لماذا لا ينظرلى نفس النظرة التى ينظرها لهم لماذا لا يرانى لماذا لا يشعر بى بوجودى بحبى الف سؤال وسؤال فى عقلها يدور كل يوم  تكاد تجن فى محاولة الاجابة على الاسئلة ولا تجد اجابة ولن تجد اجابة طول العمر

اللعنة

وعندما يٱس من أن يزرة ملك النوم أو حتي يبعث لة احد من اتباعة وتعثرت قدماة في الظلام بحثا عن علبة المنوم الذي اجذم لة الصيدلى أن نصف قرص منه...